الإثنين-28 نوفمبر 2022 - 02:42 م



عن المؤسسة

الأحد-21 سبتمبر 2014 - 12:00 ص

ادارة الاعلام في المؤسسة

بمناسبة اليوم العالمي للسلام 21 سبتمبر ..
مؤسسة وجود للأمن الإنساني تدعو إلى تحقيق السلام وإنهاء الصراعات في اليمن

دعت مؤسسة وجود للأمن الإنساني في عدن إلى وقف وانهاء الصراع المسلح وسد منابع دوائر انتشاره الذي تشهدها مناطق اليمن ن مشددة على ضرورة حماية أرواح المدنيين وتأمين الحق في الحياة في كافة الارجاء.

وأضافت المؤسسة في رسالة لها بمناسبة اليوم العالمي للسلام الذي يصادف 21 سبتمبر 2014 إلى أن الأوضاع الراهنة في اليمن تهدد مستقبل السلام ، مطالبة بأن يتحمل الجميع المسئولية في إعادة بناء وحفظ السلام للحياة الإنسانية في البلاد.

ولأهمية الرسالة يتم نشرها .. 

اليوم العالمي للسلام 21 سبتمبر 2014م .. 

رسالة عاجلة  .. السلام مسئولية الجميع

ندرك يقيناً بأنه لا سلام مع الفقر، لا سلام مع البطالة، لا سلام مع التمييز، لا سلام مع الظلم، لا سلام مع الكراهية، لا سلام مع العنف، لا سلام مع السلاح، لا سلام مع المخدرات،  لا سلام مع الصراع، لا سلام مع التطرف ، لا سلام مع الارهاب.....

هذه التوصيفات مجتمعة هي نتاج واقع نعيشه اليوم فرض على حياتنا وجعلت من السلام غاية صعبة المنال وذلك في غياب المسئولية الانسانية... والدليل على هذا ما يواجه واقعنا المعاش في ضوء الحقائق خصوصاً من أولويات واسعة الانتشار وتضغط على مصائرنا في حقوقنا للعيش الكريم، للحرية والعدالة والكرامة، وللأمن والاستقرار، وما يشهده مجتمعنا من أشكال العنف والتطرف والإرهاب والانقسامات المناطقية والمذهبية والدينية والسياسية، الا ليؤكد اننا علينا ان نشدد على حاجتنا الى السلام أمام هذا الوضع المؤلم للواقع الإنساني...

إنه في هذا الوقت الذي تأتي فيه ذكرى اليوم العالمي للسلام نعيد التذكير بالإنسانية بعد أن تقدمت عليها كافة ملفات الصراع وأزماته ... وأصبحت العلاقات الانسانية تهددها ويلات الصراع الاجتماعي والسياسي والثقافي...

ونحن إذ يقلقنا هذا الوضع وتبعاته في تهديد مستقبل السلام، نبعث برسالتنا للمطالبة اليوم، أكثر من أي وقت مضى،  بأن يتحمل الجميع المسئولية ونؤكد على مشاركة النساء في إعادة بناء وحفظ السلام لحياتنا الانسانية.....

كما ندين وندعو الى وقف وانهاء الصراع المسلح وسد منابع دوائر انتشاره الذي تشهدها مناطق اليمن ونشدد على حماية أرواح المدنيين وتأمين الحق في الحياة في كافة الارجاء... 

صادر عن مؤسسة وجود للأمن الإنساني 

Urgent Message

Peace is our Responsibility

       We exactly realize that no peace with poverty, no peace with unemployment, no peace with discrimination, no peace with oppression, no peace with hostility, no peace with violence, no peace with weapons, no peace with drugs, no peace with conflicts, no peace with extremism, and no peace with terrorism. 
 
        All of those characterizations came as a result of the output of the reality we are being plunged into today, imposed on our life, making the peace as inaccessible in the absence of humanitarian responsibility.  What denotes that is the widely-spread priorities that create pressure on our rights to the dignified life, freedom, justice, security and stability, besides the acts of violence, extremism and terrorism and the political, religious, and sectarian disputes that confirm our need to the peace to face the sorrowful humanitarian situation. 

       By marking the International Peace Day, we commemorate the humanity after it is being proceeded by disputes and crises and the humanitarian relations become threatened by the negative consequences of political, social and cultural conflicts. 

        Because of the current precarious situation on the future of peace, we send this message to demand everybody to shoulder responsibility more than any time before, and assert the importance of women's participation in building and keeping our humanitarian life safe and peaceful. 

       We also call for putting an end to the armed conflicts sparked in various areas in Yemen and stress on the necessity of protecting the civilians and guaranteeing their right to live.    

Issued by WOGOOD Human Security